كارل ماركس

الكاتب والأحمق (04): لا أحد يستطيع اغتيال الطاهر وطّار

الكاتب والأحمق (04): لا أحد يستطيع اغتيال الطاهر وطّار

كان يُتابع كلامي بعينيه المفتوحتَين على اتّساعهما. تردَّدتُ قليلاً ثم "طعَنتُه": بطلُ روايتك يُشبهك تماماً؛ فأنت خلال سنوات الدم لم يصدُر عنك موقف أو استنكار. لقد فضّلتَ الصمت، فهل "الوليُّ الطاهر" هو أنت؟
قصص رائجة
معذرة, لا يوجد محتوي لعرضه!